NIC

الأخـبــــار




2019-04-02
NIC image

دشنت وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي الفريق سعاد يوسف الكارب صباح اليوم بالمركز القومي للمعلومات بحضور المدير العام م. محمد عبد الرحيم يس تطبيق سندك الالكتروني لتشغيل الشباب المنفذ بشراكة ذكية بين الجهاز القومي لتشغيل الخريجين بالتعاون مع شركة " ليف إت فور أس " وقالت الكارب خلال مخاطبتها التدشين ان المشروع يقدم باقة من الخدمات في مجالات حيوية تستحق التفعيل مرتبطة بحياة المواطن تمثل واحدة من اوليات الدولة ويشكل التطبيق حافز قوي للشباب ويخلق بينهم روح التنافس وفيه تحقيق لاهتماماتهم وطموحاتهم عبر تكنولوجيا المعلومات . ودعت الكارب الي ضرورة نشر ثقافة العمل الحر بين اواسط الشباب في مختلف المجالات خاصة ان الاحصائيات تشير الى ان الجامعات تخرج بين 10 الى 15 الف خريج في العام في مختلف التخصصات ومواعين الحكومة لا تتسع لهذا القدر من الخريجين وكشفت ان موجهات رئاسة الجمهورية خلال العام 2019 تتركز حول الاهتمام بمعاش الناس وتوفير وتيسير الخدمات للمواطن لاسيما الخدمات الصحية باعتبارها من اهم المجالات الظاهرة على السطح في ظل التوسع الحاد في الكثافة السكانية ، واوضحت ان التطبيق سيوفر الخدمات الصحية في الاطراف و المناطق البعيدة من المركز وقالت لو استطعنا توفير الخدمة الى الشرايح المحتاجة نكون حققنا استقرار وقدمنا خدمة صحية متكاملة باعتبار ان الصحة دعامة وركيزة اساسية للمجتمع ودونها لا يتحقق اي استقرار او تنمية و انتاج . الي ذلك اوضح م. محمد عبد الرحيم يس مدير عام المركز القومي للمعلومات ان التكنولوجيا أصبحت محرك جوهري للحياة العامة وتحقق كفاءة عالية واعتمادية في تنفيذ وتسيير الاعمال مضيفاً بان الحكومة الالكترونية في السودان خطت خطوات معتبرة ودعا يس الى تظافر وتكامل الجهود بين مؤسسات الدولة للمضي قدماٍ في مسار التحول مؤكاً استعداد المركز لتقديم كافة أشكال الدعم الفني لرعاية وتطوير اي مشاريع الكترونية تعمل على توطن التقنية وتخدم راحة المواطن . جدير بالذكر ان التطبيق يقدم مجموعة من الخدمات بصورة مرنة وسريعة ويوفير ويحتوي على 3 خدمات اساسية خدمة طبيبك في بيتك واستاذك في بيتك وخدمة اسبيرك عندنا بالاضافة الى 11 خدمة سيتم اطلاقها لاحقاً .
2019-03-31
NIC image

ثمن أ. مصطفى آدم عباس والي كسلا بالإنابة وزير المالية الاهتمام الكبير الذي توليه قيادة الدولة للمعلومات في ظل الثورة التي يشهدها العالم في المجال مضيفا بإن الاهتمام بالمعلومات يكمن في أهميتها ودورها في خدمة الوطن جاء ذلك لدى مخاطبته الفعالية الرئيسة لليوم الذي خصصته الولاية تمجيدا للمعلومات من جانبه أشار أ. الأرباب محمد الفضل امين عام الحكومة الي أهمية مشروع الحكومة الإلكترونية في المعاملات العامة لاسيما وارتباطه بالوزارات بصفه مباشرة مؤكدا أن ولايته ستعمل جاهدة في تنفيذ الموجهات الاتحادية وايلاء برامج الحكومة الإلكترونية أولوية والاستفادة من البنيات التحتية الموجودة بها مؤكدا اهتمام حكومة الولاية ببرنامج تدريب كوادر المعلومات العاملة في المجال إلى جانب تثقيف المواطن بأهمية تكنولوجيا المعلومات باعتبارها أحد الثوابت التي أصبحت جزءا من حياة المواطن، معربا عن شكره لجامعة كسلا وكافة الجهات التي تتعاون مع الولاية للدفع بمشروع الحكومة الإلكترونية الي الامام. إلى ذلك أوضح م. سؤدد محمود حسين نائب مدير المركز القومي للمعلومات أن الهدف من إقامة يوم وطني للمعلومات من كل عام التعرف على موقف تنفيذ البرامج ووضع الرؤى المستقبلية وتحريك المجتمع للاهتمام بأمر المعلومات وذلك عبر الحملات التوعية المنتظمة للمواطن ، واصفا البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالسودان بالجيدة والمشجعة على إطلاق مشاريع إلكترونية تفيد الوطن والمواطن مشيرا إلى توصيل آلاف الكيلومترات بالألياف الضوئية بالإضافة إلى تغطية 86% من مساحة السودان بالشبكة والتي ينعم من خلالها أكثر من 13 مليون و556 مواطن بخدمة الانترنت، وكشف محمود عن المشروعات التي تم تنفيذها عبر المركز القومي للمعلومات مشيرا إلى التقديم الإلكتروني للجامعات عوضا عن زيادة المعاملات عبر اورنيك (15) الإلكتروني الي 350 الف معاملة يوميا، وتناول سؤدد البرامج التي يعتزم المركز تنفيذها خلال الفترة المقبلة والتي تركزت على جانب الخدمات الإلكترونية وتكوين قاعدة بيانات الولايات وتغزية بوابة السودان المكانية بالبيانات المطلوبة منوها لإقامة ورشة شاملة قبل نهاية العام الحالي برعاية ( issco ) وثمن نائب مدير المركز جهود ولاية كسلا في المجال واحرازها المركز الأول في جائزة بملتقى معلومات الولايات 16 بالخرطوم. وشهدت فعالية اليوم تخريج دارسي دورة صيانة الحاسوب والطابعات الحكومية وإقامة معرض تقني للمواقع الالكترونية والأنظمة وتكريم مركز معلومات وزارة المالية والقوى العاملة باعتباره أفضل مركز معلومات بالولاية ومركز معلومات محلية حلفا عن أفضل مركز معلومات على مستوى المحليات.
2019-03-27
NIC image

قال الأستاذ عبد المنعم آدم بلة أمين عام حكومة ولاية القضارف أن الولاية تعمل جاهدة على تحقيق إنجاز ملموس في تنفيذ مطلوبات التحول الرقمي والآن بصدد إعداد مرشد الكتروني لتسهيل الخدمات الحكومية بالولاية واصفا الجهود المبذولة بالمعتبرة في تطبيق الحكومة الإلكترونية جاء ذلك لدى مخاطبته فعالية اليوم الوطني للمعلومات بالولاية والذي جاء تحت شعار مستقبل وطن وأضاف بله أن الولاية حققت طفرة تمثلت في زيادة إيراداتها من خلال اورنيك (15) الإلكتروني وكشف عن وجود تنسيق وترتيبات مع ديوان الحسابات بوزارة المالية الاتحادية لانفاذ مشروع الدفع الإلكتروني. وشملت فعالية اليوم الوطني للمعلومات بالولاية على تنظيم ورشة عن قاعدة البيانات الولائية سعيا للمساهمة في دعم القرار وإعداد التدابير والمؤشرات والإحصائيات بمشاركة كوادر مختصة وتنظيم ورشة عن أمن وجرائم المعلومات قدمها وفد من المركز القومي للمعلومات بحضور وزراء ومعتمدي المحليات وقادة العمل الشرطي والأمني بالولاية ، وخلال مخاطبته الورشة قال امين عام الحكومة نأمل أن تساهم مخرجات هذه الورشة والمداولات فيها في سد الفجوة المهارية والمعرفية في تأمين وسرية المعاملات وتأمين الأجهزة والمواقع الإلكترونية وحمايتها من الاختراق. إلي ذلك قال م. سؤدد محمود مدير الإدارة العامة للتنسيق والمتابعة بالمركز القومي للمعلومات إن إدارة المركز تؤمن إيمانا قاطعا بأن مستقبل السودان يتمثل في الاعتماد على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ومقصدنا الأساسي من اليوم الوطني للمعلومات خلق حراك معلوماتي اعلامي كبير في المؤسسات الحكومية للتذكير بأهمية تكنولوجيا المعلومات باعتبارها أصبحت جزء من واقع حياة الناس وتسهيل دولاب العمل بالدولة، وأضاف قطعنا شوطا كبير في وضع اللبنات الأساسية لانطلاق هذا العمل الإستراتيجي، مشيرا إلي أن التغطية الشبكية للإتصالات بالسودان وصلت 86% وعدد الذين يحملون أجهزة الموبايل 30 مليون سوداني 13 مليون منهم يستخدمون الانترنت من خلاله . وأبان د. صبري محمد أحمد مدير إدارة الولايات بأن الحل للكثير من التحديات التي تواجهنا اليوم يكمن في حكومة الكترونية متكاملة الأركان وليس فقط إطلاق أنظمة مثل الدفع الإلكتروني، وقال تأخرنا فيه قليلا والسبب يكمن في أزمة السيولة ولو نفذنا المشروع قبل 10 أعوام لما كانت واجهتنا أي صعوبات والدفع الإلكتروني هو حلقات يجب أن تتكامل مع بعضها البعض واذا لم يحدث هذا التكامل اختلت المنظومة . وفي الخرطوم حركة الدفع الإلكتروني مبشرة بنجاح التجربة . إلي جانبه أوضح م. اباذر عثمان خالد مدير إدارة أمن المعلومات أن عملية التطور التي شهدها العالم في ال20 عام الماضية هي مؤشر على وجود قفزات ضخمة في تكنولوجيا المعلومات وأنظمتها والتسارع الكبير في المجال دعانا للتفكير والتحرك للحد من مخاطر هذه التقنية، وأضاف بأن أمن المعلومات هو منظومة متكاملة على رأسها الشق القانوني والتشريعي تليه الحلول التقنية المختلفة سواء كانت على مستوى الشبكات أو التطبيقات وهي متوفرة وموجودة داخل وخارج السودان وفي ختام الورشة شدد اباذر على ضرورة وجود سياسات لأمن المعلومات تحدد سلوكيات العمل داخل المؤسسات الحكومية.