NIC

الأخـبــــار




2018-10-29
NIC image

جاء فى مرسوم رئاسة الجمهورية رقم 42 لسنة 2018 الأجهزة الرئاسية والتنفيذية القومية أن يكون المركز القومي للمعلومات تحت إشراف رئيس مجلس الوزراء مباشرة كأول وحدة يشرف عليها وذلك لإلتزام الدولة للتحول الرقمي بعد أن أصبح إستخدام تكنولوجيا المعلومات فى تطوير وتحديث الأداء الحكومي والمؤسسات بالدولة وارتباطها مباشرةً بالأهداف الكبرى لأى دولة من تعظيم الموارد المتاحه وتقليل الفاقد وحصول المواطنين على عوائد التنمية باعلى درجة من السهولة والعدالة . حيث جاءت موجهات المالية بمقترحات الموازنة الجديدة للعام 2019 حيث اجازها المجلس الوطني ومجلس الوزراء مستهدفاً الإصلاح الإقتصادي وتحسين معاش الناس ومكافحة الفساد وإصلاح الخدمة المدنية وابان المنشور أهم أهداف الموازنة بإستكمال مشروعات الحكومة الإلكترونية والدفع الإلكتروني مشيراً لاعتمادها التحول الرقمي كالية لتحقيق موجهات الموازنة .
2018-10-25
NIC image

شرف المهندس محمد عبد الرحيم يس مدير عام المركز القومي للمعلومات ختام الدورة التدريبية لمشغلي الشبكات بالولايات في مستواها الاول والتي ينظمها فريق العمل السوداني للاصدار السادس من بروتكول الانترنت والتي استهدفت في مستواها الاول عدد 25 متدرب ببرج الاتصالات ، واكد يس خلال مخاطبته ختام الدورة عبر ادارة الولايات اكد حرص المركز علي تدريب الكوادر العاملة في المجال الرقمي لتسريع عملية الانتقال نحو الحكومة الكترونية وقال ان الانتقال الي الاصدار السادس من برتكول الانترنت بات ضرورة حتمية وبالتالي لزاماً علينا مواكبة العالم في الانتقال الي الاصدار ، واشاد يس بالشراكة الكبيرة بين المركز وجهاز تنظيم الاتصالات والبريد في تنفيذ مثل هذه الدورات مشيراً الي الاثروالمحصلة والقيمة الكبيرة التي تنتج عنها من رفع القدرات .
2018-10-24
NIC image

اعلنت وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي تدشين المرحلة الثانية من مشروع الدفع الإلكتروني بالولايات وأكد وزير المالية عمر فرج الله خلال مخاطبته الورشة التنويرية حول انفاذ نظام الدفع الإلكتروني بالولايات لمناقشة تقارير لجان الولايات حول موقف تطبيق النظام والتحديات ، اكد ان الهدف الرئيسي من هذه الورشة الوقوف علي تدشين المرحلة الثانية من الدفع الإلكتروني التي قامت بها فرق الديوان الي الولايات ، مشيراً لانتظام الفرق في الولايات خلال الفترة الماضية للوقوف علي التحديات التي تواجه الدفع الإلكتروني مؤكداً سعيهم لتقييم التجربة بما يوفر الوقت والجهد علي المواطن والدولة ومتلقي الخدمة ، مبيناً دور المشروع في تسهيل الخدمات وزيادة الايرادات . وقال الوكيل ان الهدف الاساسي من الورشة ان نتطلع علي الاشكاليات والتحديات والعمل علي تذليلها حتى نصل لمرحلة التحول الرقمي الكامل فضلاً عن تسهيل مسألة حمل النقود وتوفير الخدمات عبر البطاقة المصرفية او الموبايل ، فالنظام يوفر الوقت والجهد علي المواطن والدولة ويسهل الخدمات ويزيد ايرادات الدولة . واشاد وكيل ديوان الحكم الاتحادي صديق جمعة باب الخير بنهج ديوان الحسابات القومي في ارساء مشروع الدفع الالكتروني في البلاد للتحول لاساس النقد ، مقراً باشكاليات تواجه الدفع الالكتروني في كافة الولايات ، موضحاً انه مقدور علي حلها بتوفير الطاقات البديلة وتمديد الشبكات في بعض الولايات بالاتفاق مع المركز القومي للمعلومات . واقر باب الخير بنجاح تجربة الدفع الإلكتروني في البلاد بنسبة (50% - 60%) وتابع : اي تجربة جديدة في بداياتها تواجهها بعض المشكلات موكداً التغلب عليها ورهن الخطوة بانفاذ برنامج التدريب والتنوير للمواطنين . واشار الي احتواء مشكلة النقد بما يمكن انظمة المشروع من الاستقرار ، ولفت باب الخير لوجود جهل حول النظام لكن بالتدريب والتوعية يمكن التغلب عليه ، وتعهد بتذليل كافة الصعوبات في الولايات لانفاذ الدفع الالكتروني وطالب الوحدات الاتحادية في الولايات بالتعاون والتواصل مع الولايات للوصول بالمشروع الي نهاياته . من جانبهم شكا عدد من رؤساء فرق الولايات للدفع الإلكتروني من ضعف الشبكات ونقص الاجهزة الطرفية اضافة الي انعدام الكهرباء في بعض المناطق ، مشيرين الي نقص حاد في الصرافات الالية ، فضلاً عن عدم تجاوب عدد من الوحدات الاتحادية مع المشروع بصورة متكاملة وارجعوا ذلك الي تبعيتهم للمركز بجانب عدم استكمال عمليات الربط الشبكي للوحدات في البنوك او تاخير الخطوة ، مؤكدين الحاجة الماسة لاستمرار التدريب التقني . واوصى رؤساء الفرق الولائية بضرورة انشاء مراكز لتفعيل دور المتحصل في الوحدة وتوفير منافذ بالبنوك وربطها بالمحفظة الالكترونية ، والعمل علي تبسيط التقارير وتحويلها الي اللغة العربية وتوعية وتثقيف المواطنين والرعاة والمنتجين ، كما اوصوا بمراعاة تحصيل البضائع بالعملة الاجنبية وتوجيه الولايات بعمل شراكة مع الوحدات الإتحادية لانسياب العمل في الدفع بتحصيل المنتجات .